سيبرجر

مستوحاة من التقاليد القديمة في صناعة القبعات في ألجاو، ألمانيا، تصنع سيبرجر قبعات جميلة من قش عالي الجودة وصوف وأكثر من ذلك. يتم تصميم كل عنصر بدقة من قبل فنانين مهرة، من القوالب الخشبية والمعدنية التي يتم تشكيلها باليد لوضع اللمسات الأخيرة بعناية، وإنتاج أزياء تعكس طراز تقليدي قديم.

تسوقي سيبرجر

أناقة متميزة

في عام 1890، نفس السنة التي نشرت فيها أوسكار وايلد صورة دوريان غراي كان المصممون يمضون قُدماً في صناعة أزياء مع ابتكارات مثل قبعات رماة البولينج وقبعات عالية. إذ استفاد من هذا التميز في الأناقة والموضة، الأخوة ماركوس و غوتفريد سيبرجر وابتكروا ماركتهم التي تحمل اسمهم والتي تشتهر الآن بصناعة القبعات.

حيث ابتكروا في بداية الأمر قبعات فيدورا الرجالية فقط والمصنوعة يدوياً بإتقان من القش وبدأت سيبرجر بابتكار قبعات للسيدات بعد 45 سنة. خلال قرن من الزمان، مرت الشركة بأربعة أجيال من سيبرجرز وقد حولت تركيزها الآن على صناعة القبعات النسائية. وأصبحت اليوم العلامة التجارية الأكثرة شهرة بالعالم في صناعة القبعات عالية الجودة. إذ تحافظ على وجودها في 40 دولة وتنتج تشكيلتين جديدتين سنوياً. لا تقتصر تشكيلة سيبرجر على القبعات فحسب بل أضافت صيحة جديدة وهي القبعات المحبوكة والأوشحة والإكسسوارات الجميلة الأخرى.

تمتاز كل قبعة من سيبرجر ببصماتها المميزة والتي تحيي تراثاً عريقاً يعود إلى 125 سنة مضت.

اشترِ آخر صيحات الموضة والإكسسوارات ومنتجات العناية بالجمال والمنزل وغيرها الكثير عبر الإنترنت من بوتيك روبنسونس الخاص. ويمكنكِ أيضاً الاطلاع على تشكيلة أوسع في المتجر متعدد الأقسام في دبي فستيفال سيتي، ويُعتبر أكبر مساحة بيع بالتجزئة بدبي في دولة الإمارات العربية المتحدة.